فور يو لايك For You Like

شاطر
اذهب الى الأسفل
avatar
محمد منسى
المدير العام™
المدير العام™

default (( وفى عينيكِ خاتمتى ))

في 2011-08-15, 14:37
 



[center]wafaa

[size=29]
إشتقت إلى عينيكِ .. إشتقتُ لجمالهما الأخـّـاذ[/size]
[size=29]جمال عنيكِ يسجننى ... جمال عينكِ يطلقنى ... جمال عينيكِ يأسرنى ... جمال عينيكِ يأمرنى[/size] ...

[size=29]جمال عينيكِ يسجننى لأنى مثل قوقعة تحاور خدعة الصمت ..لأنى كنتُ معصوبا إلى حجر ونرجيله[/size] ...

[size=29]جمال عينيكِ يطلقنى لأمسح أسطرا كانت محنطة على كتبي وأكتبها بخط يدى[/size] ...

[size=29]جمال عينيكِ يأمرنى أن أخلع عنكِ تعليلات هذا البُـعـْـد المرير.. أري وجهكِ يسافر بي بين ترائب الصلصال والتهويم والدهشة .. أقول ما أود ... لكنى أهجر لهجة الهمس[/size] ..

[size=29]عيناكِ ...ومنهما أرحلُ فى إتجاه الريح .. أترك خلفي القاعات والنادى والساقية وبيتى البسيط .. وأتركُ ليلنا مثل النصل مرميا على الطرقات ... وأتركُ أمسيات الحب والأشعار وأخرج فى إتجاه الريح[/size]

[size=29]من عينيكِ منطلقي[/size]
[size=29]وفى عينيكِ خاتمتى[/size]

[size=29]صح القول فى عينيكِ يا سكنى ....ولكنى .. رفعت غطائي عن ضلوعى ..عبرت النوم والإطراق والصمت لأصرخ فى عروق الأرض : هنا حقول الضوء والحب[/size] ....

[size=29]أعيد قراءة الأشياء فى الأشياء لا فى سكرة الأحلام وأرهف : هذه عيناكِ .. وهذا صوتكِ الأنثوى دائما يسعى إلى أذنيّ .. يتبعنى : أنا أنت ...فمدّي فى دمى عينيكِ نجمة ... جعبة .. ومـدّى فى دمى عينيكِ قاموسا من الحكمة ..ومدّى فى دمى عينيكِ ساهرة لتحيينى[/size] ...

[size=29]سافرى .... إلى أين ما تسافرين ... عيناكِ إنسية وجنيّة .. عيناكِ تحمل لى زهرة الشمس وضوء القمر[/size]

[size=29]يا لروعة جمال عينيكِ ويالأعماقهما السحيقة الغور ويا لصفائهما الرائق .... كم أحبهما ... و ... كم أحبــك[/size]

**************

********



((  إن لم يكن شعري كعهدي به


فحسنك الشعر الذي أهوي   ))


م . منسي
avatar
oka

عضو مجتهد
عضو مجتهد

الوظيفة الوظيفة : رئيسة مجلس ادارة القلب المجروح :)

default رد: (( وفى عينيكِ خاتمتى ))

في 2011-08-17, 16:53
نرجو تعديل الموضوع نظرا لوجود اخطاء فى اضافة الموضوع
مع تمنيتى ليك بالتقدم والمزيد من اللاعمال
الرجوع الى أعلى الصفحة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى